رئاسة مجلس الوزراء
وزير الخارجية يستعرض مع مدير مركز الحوار الإنساني جهود ومسارات عملية السلام

جنيف - سبأ
وزير الخارجية خلال اللقاء
وزير الخارجية خلال اللقاء

استعرض وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اليوم، بمدينة جنيف السويسرية، مع مدير مركز الحوار الإنساني ديفيد هارلاند والمسؤولين في المعهد جهود ومسار عملية السلام في اليمن في ظل المستجدات السياسية والتحديات التي تواجه مسار الحل السياسي، والجهود التي يبذلها المعهد لوضع مقاربات عملية لحل الأزمة في اليمن.

وقدم بن مبارك شرحاً عن الاوضاع السياسية والإنسانية في اليمن، ومستجدات عملية السلام، وأسباب عدم إحراز تقدم فيها، ودوافع مليشيا الحوثي لإطالة امد الحرب.. مشيراً إلى أن مؤتمر الحوار الوطني الشامل مثّل فرصة لبناء الدولة اليمنية الحديثة ووضع الحلول لكافة القضايا وعلى رأسها قضايا المشاركة الفاعلة لكافة مكونات المجتمع السياسية والاجتماعية ومنح المرأة نسبة 30% في كافة مؤسسات الدولة العليا، لضمان مشاركتها الفاعلة في الحياة السياسية، إضافة إلى وضع معالجات استراتيجية لكافة القضايا الأخرى لافتاً إلى ما الحقة الانقلاب الحوثي من أضرار على حاضر الدولة اليمنية ومستقبلها.

وأكد التزام الحكومة بتحقيق السلام وتصميمها على التغلب على جميع الصعوبات والتحديات التي اعاقت الوصول إلى حل سياسي للأزمة، وإنهاء المعاناة الإنسانية التي لحقت بالشعب اليمني وتحقيق تطلعاتهم في دولة يسودها النظام والقانون ومبادئ المواطنة المتساوية.

واستمع الوزير إلى وجهات نظر المختصين في المركز فيما يتعلق بالمقاربات المتعلقة بتجنب وحل الصراع، ودعم عملية السلام في اليمن والانطباعات حول مؤتمر الحوار الوطني وسبل تحقيق تقدم في العملية السياسية.

حضر اللقاء سفير اليمن في جنيف المندوب الدائم لدى مكاتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الدكتور علي محمد مجور.