رئاسة مجلس الوزراء
رئيس الوزراء خلال زيارته لعدد من المشاريع الاستثمارية: نولي اهتماماً لجعل حضرموت نموذجاً للتنمية

المكلا - سبأ
رئيس الوزراء خلال زيارته لعدد من المشاريع
رئيس الوزراء خلال زيارته لعدد من المشاريع

أكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، أن الحكومة تولي اهتماماً خاصاً لجعل محافظة حضرموت أنموذجاً في التنمية والتطور وذلك من خلال تكثيف المشاريع الخدمية والتنموية وتشجيع الاستثمارات وتوفير البيئة الملائمة لها.

جاء ذلك خلال زيارة رئيس الوزراء اليوم لعدد من المشاريع الاستثمارية في مديريتي الشحر وغيل باوزير ومدينة المكلا بمحافظة حضرموت.

حيث تفقد رئيس الوزراء، التجهيزات النهائية الجارية لبدء تشغيل مصنع شركة حضرموت للطوب الأحمر البالغ تكلفته 75 مليون دولار، والمتوقع تدشين الإنتاج فيه خلال شهرين، ويوفر 150 فرصة عمل مباشرة ومئات الفرص غير المباشرة.

وكان في استقبال رئيس الوزراء لدى وصوله إلى المصنع في مديرية غيل باوزير، رئيس مجلس إدارة الشركة وإدارة وكوادر المصنع الذين قدموا شرحاً كاملاً عن هذا المشروع الاستراتيجي المقام على مساحة 130 ألف متر مربع، وبطاقة إنتاجية تبلغ 500 طن يومياً أي 60 ألف حبة طوب بمختلف المقاسات، مشيرين إلى أن الشركة ستضع مفاهيم جديدة في صناعة منتجات البلك الأحمر والطوب ومشتقاتها وتلبية الاحتياجات المتزايدة لأنشطة البناء في اليمن، لافتين إلى أن الشركة وباستخدام أحدث التقنيات العالمية حرصت على استخدام أجود أنواع الصلصال والتأكد من أن منتجـاتها من البلك والطوب تفي بأعلى المعايير الدولية، كما تبنّت الشركة أيضاً نهجاً متميزاً في التحديث والتطوير والتوسّع للمصانع بما يكفل السهولة الكاملة في الحصول على منتجات ذات جودة عالية وبصفة مستديمة عبر تجهيز جميع مراحل عمليات التصنيع بالتكنولوجيا المتقدمة وتوظيف المعدات والآلات الحديثة.

وأشاد رئيس الوزراء بهذا المشروع الحيوي والذي سيواكب إعادة الأعمار والبناء في اليمن، منوهاً بالنظم والتقنيات الحديثة المستخدمة في المصنع والكوادر اليمنية العاملة فيه.

إلى ذلك، زار رئيس الوزراء محافظ حضرموت الأعمال النهائية لتجهيز وتشغيل مصنع الوطنية لتعليب وتغليف الأسماك بمدينة الشحر، والمتوقع افتتاحه خلال شهر يوليو القادم، كأحد أكبر المشاريع الاستثمارية في مجال الأسماك في اليمن.

وطاف رئيس الوزراء بأقسام المصنع ومكوناته المختلفة، واستمع من رئيس مجلس إدارة المصنع سالم باقازي إلى شرح حول مراحل إنشاء الطاقة الإنتاجية.. موضحاً أن المرحلة الأولى من المصنع سيتم استيعاب 350 موظفاً وموظفة 50 بالمائة منهم من النساء، وفي المرحلة الثانية سيرتفع عدد العمالة إلى 500 موظف وموظفة وتشغيل أكثر من 8 ألف صياد، مبيناً أن الطاقة الإنتاجية لخط إنتاج التونة ذات الزعانف الصفراء بكمية 100 طن يومياً، عبر خطي إنتاج تعبئة وتصنيع، إلى جانب مصنع الطحن لمخلفات الأسماك الذي يعد من أفضل المصانع على مستوى الشرق الأوسط وتقدر طاقته الإنتاجية عند تشغيله بحوالي 55 طناً يومياً.

وأثنى الدكتور معين عبدالملك على المشروع الإنتاجي الذي يوفر فرص عمل ويستفيد من الموارد الطبيعية للمحافظة، منوهاً بما تبذله السلطة المحلية من جهود لتشجيع الاستثمارات وتقديم التسهيلات لها، مؤكداً أن الحكومة ستكون عوناً للسلطة المحلية في توفير كل المزايا والتسهيلات للمشاريع الاستثمارية والمستثمرين بما في ذلك الارتقاء بالبنية التحتية.

كما زار رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، مشروع مجمع المخلافي الصناعي التجاري في المكلا، واستمع من مالك المشروع سعيد نعمان المخلافي، إلى نبذة عن المشروع ومكوناته والمدة الزمنية المتوقعة لإنجازه.

وأوضح أن المشروع سيقام على مساحة 25 ألف متر مربع، ويتكون في مرحلته الأولى من ثلاجات مركزية سعة 7 آلاف طن، مع جميع المرفقات السكنية والإدارية ومحطة الكهرباء ومستلزماتها ومستودعات لحفظ المواد الغذائية الأخرى.

رافق رئيس الوزراء خلال الزيارات وزراء التربية والتعليم الدكتور طارق العكبري، والصحة العامة السكان الدكتور قاسم بحيبح، والأشغال العامة والطرق مانع بن يمين، والكهرباء والطاقة أنور كلشات، ومحافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج البحسني، ومدير مكتب رئيس الوزراء المهندس أنيس عوض باحارثة، وعدد من المسؤولين المحليين والتنفيذيين.