رئاسة مجلس الوزراء
رئيس الوزراء يستقبل في العاصمة المؤقتة عدن وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة

عدن - سبأ
رئيس الوزراء خلال لقائه وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة
رئيس الوزراء خلال لقائه وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة

استقبل رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم في العاصمة المؤقتة عدن، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان ناتاليا كانيم، والوفد المرافق لها الذي يزور عدن حالياً.

جرى خلال اللقاء، مناقشة الوضع الإنساني والسكاني في اليمن، والمشاريع التي ينفذها صندوق الأمم المتحدة للسكان لتعزيز قدرات الفئات المتضررة من الحرب وفي مقدمتها الأطفال والنساء، إضافة إلى تعزيز دور المجلس الوطني للسكان والرعاية الصحية، وتنفيذ القضايا المرتبطة بأهداف التنمية المستدامة ومؤشراتها، ودعم الشباب.

وفي مستهل اللقاء رحب رئيس الوزراء بزيارة وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والوفد المرافق لها الى العاصمة المؤقتة عدن، وما يمكن القيام به لتعزيز الشراكة بين الحكومة وصندوق الأمم المتحدة للسكان في تنفيذ البرامج السكانية وتحقيق التنمية المستدامة.. منوها بما يقدمه صندوق الأمم المتحدة للسكان من مشاريع وانشطة لحماية المرأة والاطفال واحتياجات الصحة الإنجابية في اليمن.

وتطرق الدكتور معين عبدالملك، إلى جهود الحكومة للاهتمام بالوضع الصحي والسكاني رغم التركيز القائم على جهود الإغاثة وتوفير الحد الأدنى من الخدمات جراء الحرب التي اشعلتها مليشيا الحوثي الانقلابية، لافتاً إلى تأثيرات هذه الحرب على انتشار ظواهر كانت الدولة تعمل على الحد منها مثل زواج القاصرات والعنف ضد المرأة وغيرها.

وشدد رئيس الوزراء على أهمية الحاجة الى تفعيل الاتفاقات الموقعة بين الوزارات المعنية وصندوق الأمم المتحدة للسكان والعمل على تحقيق التوازن بين الدعم الطارئ والتنمية المستدامة.. لافتا الى الدور المعول على الصندوق في الضغط الاممي والدولي للحد من استخدام مليشيا الحوثي الانقلابية للشباب والأطفال كوقود لحربها ضد الشعب اليمني.

واستمع رئيس الوزراء من وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة الى نتائج لقاءاتها في العاصمة المؤقتة عدن مع عدد من الوزراء والمسؤولين والقطاع الصحي ومنظمات المجتمع المدني، والنتائج التي خرجت بها والمشاريع المستقبلية الممكن تنفيذها.

وأشادت كانيم، بتعاون الحكومة وشراكتها الفاعلة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، مؤكدة ان الصندوق رفع حجم المساعدات المقدمة لليمن من 10 مليون دولار لتصل الى 80 مليون دولار خلال العام الماضي، والخطط الجارية لرفع هذا التمويل .

ونوهت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة بدور الحكومة الداعم للسلام وحثتها على الاستمرار في هذا الجانب والإسهام في تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع أبناء الشعب اليمني.. مشيرة إلى أن زيارتها للعاصمة المؤقتة عدن ولقاءاتها مع الحكومة أعطاها أمل وحافز كبير للعمل والانجاز خلال الفترة القادمة.. معربة عن مساندة الأمم المتحدة لجهود الحكومة، برغم الصعوبات التي تواجهها وبما يمكنها من تلبية طموحات وتطلعات المواطنين.

حضر اللقاء، وزراء الشباب والرياضة نايف البكري والصحة العامة والسكان الدكتور قاسم بحيبح والشؤون الاجتماعية والعمل محمد الزعوري ووكيل وزارة التخطيط والتعاون الدولي عمر عبدالعزيز ووكيل وزارة الصحة المساعد الدكتورة إشراق السباعي والأمين العام للمجلس الوطني للسكان الدكتور نجيب الحميقاني.